آخر الأخبار

البرلمان العربي للطفل یزور مركز محمد بن راشد للفضاء

مؤكدین أن وصول الإمارات للفضاء فخر لكل عربي

جوهرة العرب

الشارقة في 10 فبرایر 2020
أعرب أعضاء البرلمان العربي للطفل عن فخرھم الكبیر بالتطور العلمي اللافت الذي وصلتھ دولة 
الامارات العربیة المتحدة في مجال الفضاء، وما تبذلھ من دور كبیر في سبیل تطویر البرامج المتعلقة بھ 
كي یكون للعرب بصمة متمیزة في ھذا المجال الحیوي المھم، وأن ما حققتھ الامارات في ھذا المجال 
ھو فخر لكل إنسان عربي وطموح لھم كأطفال عرب إلى العلم والمعرفة.
جاء ذلك خلال زیارة أعضاء البرلمان العربي للطفل في أولى برامجھم العلمیة خلال فترة تواجدھم 
بالدولة لمركز محمد بن راشد للفضاء بدبي، اطلع خلالھا على مرافق المركز وأقسامھ وبرامجھ، وتأتي 
ھذه الزیارة ضمن فعالیات الجلسة الثالثة للبرلمان العربي للطفل بالتعاون مع شركائھ الاستراتیجیین في 
الدولة.
واستمع أعضاء البرلمان العربي للطفل الى شرح عن المركز قدمتھ فاطمة الصیاح مدیرة مكتب 
التخطیط والمتابعة في المركز واستعرضت خلالھ برنامج الامارات للفضاء الذي تضمن تطویر الأقمار 
الصناعیة، واستكشاف المریخ عبر مسبار الأمل في مشروع یمتد إلى سنة 2117 ،وبرنامج الامارات 
لرواد الفضاء، مؤكدة ان فریق العمل في المركز یتألف من 200 شاب وشابة، والمتوسط العمري لھم 
27 سنةً، وبلغت نسبة مشاركة المرأة 42 % فیما بلغت نسبة التوطین في المركز 100. % 
وفي ھذه المناسبة قال ایمن عثمان الباروت الأمین العام للبرلمان العربي للطفل:(كانت الزیارة لمركز 
محمد بن راشد للفضاء فرصة ثمینة لأعضاء البرلمان العربي للطفل، حیث شعر الجمیع بفخر بالغ، 
وعزز في نفوسھم بناء القدوة والتطلع إلى المستقبل ، ونعتقد أننا نسیر على الطریق الصحیح في بناء 
صورة مشرقة لبرلمان عربي للطفل یقوم على العلم والمعرفة وقوة البناء العلمي والحضاري وأضاف : 
سعینا في ھذا الجانب إلى أن نبدأ برنامجنا المعرفي والتأھیلي المصاحب لأعضاء البرلمان إلى تنظیم 
الزیارة إلى مركز محمد بن راشد للفضاء لیكون لھم بدایة لطریق مشرق ومستقبل باھر في بناء أوطانھم نحو العلم والمعرفة).
على صعید متصل شارك رائدا الفضاء الإماراتیان ھزاع المنصوري وسلطان النیادي في استقبال وفد 
البرلمان العربي للطفل، وقاما بالإجابة عن أسئلتھم ومداخلاتھم المتعلقة بالرحلة الى الفضاء والشعور 
المصاحب لھا، اضافة إلى أھمیة ھذا الإنجاز بالنسبة للإمارات والوطن العربي والعالم.
وقال المنصوري في كلمتھ الترحیبة:( لقد كانت روح الاستكشاف ھي العامل الأساس في تحقیق 
طموحي بالوصول الى الفضاء، وھذا الحلم تحقق بفضل رؤیة قادتنا، وأمنیتي ان أزور بلادنا العربیة 
جمیعاً وأن أرى أعلامھا عالیة خفاقة في ھذا الفضاء الرحیب).
وقال رائد الفضاء الإماراتي سلطان النیادي:(كنت اطمح للوصول إلى الفضاء منذ بدایات عمري، ولم 
یكن وقتنا آنذاك ملیئاً بالعلوم والمخترعات الحدیثة كما ھو الیوم، لكني واصلت مشواري وتخصصت في 
ھندسة الإلكترونیات والاتصالات وأوصیكم بدوام التعلم والاستمرار بالمطالعة حتى تأتي فرصة نجاحكم 
في الحیاة).
وبھذه المناسبة أبدى ولید عمر العطا رئیس البرلمان العربي للطفل سعادتھ بھذه الزیارة التعلیمیة التي 
نظمتھا الامانة العامة للبرلمان وأشار إلى أھمیة ھذه الزیارة واستفادة أعضاء البرلمان العربي منھا 
واطلاعھم عن قرب على أحد النماذج العربیة التي وصلت الفضاء وقال ( نحن سعدنا كأعضاء في 
البرلمان العربي للطفل بما شاھدنا من فخر عربي كبیر بوصول الامارات إلى الفضاء واستمعنا إلى 
شرح عن ھذا الانجاز الكبیر وبالتأكید فإن تلك الزیارة ستترك لھا أثرا إیجابیا في نفوسنا لیكون لأطفال 
العرب دورھم الھام في المستقبل للوصول إلى الفضاء).
جدیر بالذكر أن البرلمان العربي للطفل وبرعایة كریمة من صاحب السمو الشیخ الدكتور سلطان بن 
محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة یستعد لعقد الجلسة الثالثة بحضور نحو 60 ممثلاً 
من 14 دولة عربیة بجانب دولة الامارات العربیة المتحدة، وذلك في 15 من الشھر الحالي لمناقشة 
موضوع حق الطفل في التعلیم.