آخر الأخبار

طلاب الجامعة الكندية بدبي يحوزون جائزة جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة في تحدي طرح الطلاب الوطني لعام 2021

جوهرة العرب

حصل طلاب الاتصالات والإعلام في الجامعة الكندیة بدبي أندریا كوریان وأندریا عاصي ونور حداد وندى عبد
الرحمن؛ یُطلق علیھم مجتمعین "وكالة الجیل التالي"، على المركز الأول في تحدي طرح الطلاب الوطني لعام 2021 الذي استضافتھ
مؤخرا جمعیة الشرق الأوسط للعلاقات العامة (میبرا).
جمعت المسابقة الافتراضیة التفاعلیة عشرة فرق من طلاب العلاقات العامة والاتصالات من الجامعات في جمیع أنحاء دولة الإمارات
العربیة المتحدة على مدار یومین للرد على موجز الاتصال الذي حددتھ مؤسسة الإمارات للآداب. انتصرت وكالة الجیل التالي في الجامعة
الكندیة بدبي على فرق من جامعة أبوظبي وجامعة میدلسكس دبي والجامعة الأمریكیة في الإمارات وجامعة مردوخ وجامعة نیویورك
أبوظبي، حیث تنافسوا في طرح افتراضي مباشر أمام لجنة من كبار المتخصصین في ھذا المجال
وكان الھدف من موجز الاتصال الترویج لمھرجان طیران الإمارات للآداب، ودعا الطلاب إلى زیادة الاھتمام بالأدب، واستھداف جمھور
أصغر سنا، والاعتراف بالحدث باعتباره حدثا ثقافیا بارزا في الشرق الأوسط، إلى جانب كسب اھتمام وسائل الإعلام الدولیة عبر مختلف
الإعلان. الثقافات والمنصات. وقبل المسابقة، استمع المشاركون إلى كبار المتخصصین في الصناعة حول كیفیة صیاغة الموجز ووضع استراتیجیة
استجاب فریق وكالة الجیل التالي في الجامعة الكندیة بدبي من خلال إنشاء ھدف اتصال یركز على كیفیة إلھام الأدب للأفلام التي تشكل
الثقافة الشعبیة والحركات الاجتماعیة. كما أجرى الفریق أبحاثا للجمھور حول اتجاھات القراءة، واستخدام وقت الفراغ، واستخدام وسائل
العلاقات العامة، ومؤشرات الأداء الرئیسیة، وتخطیط المیزانیة، ومنصات وسائل التواصل الاجتماعي مثل فیسبوك ویوتیوب وإنستجرام. الإعلام، مما أثمر عن "فكرة كبیرة": دمج ألعاب الفیدیو والأفلام على منصة أحداث افتراضیة غامرة. وشملت استراتیجیة الاتصال المتكاملة
وقالت السیدة سابرینا دي بالما، المدیرة التنفیذیة لجمعیة الشرق الأوسط للعلاقات العامة: "لقد أبھر فریق الجامعة الكندیة بدبي الحكام
بأفكارھم الإبداعیة والتأثیریة وأظھروا فھمًا واضحًا لأھمیة البحث والرؤى، التي تجاوزت أعمارھم بكثیر".
وفي معرض حدیثھا نیابة عن فریق وكالة الجیل التالي في الجامعة الكندیة بدبي، قالت أندریا كوریان، طالبة بكالوریوس الآداب في مجال
الاتصالات في السنة الثالثة: "كان المشاركة في تحدي طرح الطلاب الوطني الذي استضافتھ میبرا تجربة تعلیمیة مثیرة بالنسبة لنا التي عملنا
خلالھا كفریق واحد، تحدینا أنفسنا لتطویر أفكار مبتكرة مستوحاة من أبحاثنا. وقد دفعنا برنامج البكالوریوس في الاتصالات في جامعة ولایة
لوس أندریا إلى تطبیق التفكیر النقدي والمھارات الإبداعیة باستمرار على سیناریوھات الحیاة الحقیقیة والحملات، وبدعم وتوجیھ من أستاذنا
الدكتور أودي أمیز، تمكنا من اقتراح طرحٍ تناول ملخص العمیل بنجاح".
وإلى جانب الكأس التذكاریة، حصدت وكالة الجیل التالي جائزة قدرھا 600,18 دولار أمریكي تشمل عضویة مجانیة لمدةٍ عام واحد
للطلاب/ الأفراد في جمعیة میبرا، وتذاكر مجانیة لحضور مجموعة من الفعالیات التي تطلقھا میبرا، إلى جانب تدریبٍ مجاني لدى أكادیمیة
میبرا لكل عضو في الفریق لمدة 12 شھرًا.
وقدم الدكتور أودي أمیز، الأستاذ ورئیس قسم الاتصالات والإعلام في الجامعة الكندیة بدبي، تھانیھ قائلا: "إنني فخور بإنجاز طلابنا الأربعة
الموھوبین والدؤوبین على مھاراتھم، واستعدادھم لتعلم كیفیة التعلم. وإنني أتطلع إلى مزید من نجاحھم".
یقدم قسم الاتصالات والإعلام في الجامعة الكندیة بدبي درجة البكالوریوس في الآداب في الاتصالات التي توفر للطلاب منظورا متعدد
والصحافة. التخصصات وفھما شاملا للبیئات الإعلامیة الرقمیة التقلیدیة والمعاصرة مع تركیزات في ثلاثة مجالات تضم: العلاقات العامة والإعلان
یحظى البرنامج الإعلاني باعتماد رابطة الإعلانات الدولیة (IAA ،(كما أن برنامج العلاقات العامة ھو الأول في منطقة الشرق الأوسط
وشمال أفریقیا (MENA (الذي یحصل على اعتماد تعلیمي في مجال العلاقات العامة (CEPR (من جمعیة العلاقات العامة الأمریكیة
تُشكّل جمعیة الشرق الأوسط للعلاقات العامة میبرا، الھیئة الرائدة في المنطقة للمھنیین العاملین في مجال العلاقات العامّة والتواصل
والطلاب الذین یتابعون اختصاصاً في ھذا المجال. أُسّست میبرا في دولة الإمارات العربیة المتّحدة عام 2001 ،وھي منظّمة غیر ربحیة تمّ
تأسیسھا بھدف إرساء معاییر عالیة الجودة لقطاع العلاقات العامّة والتواصل في الشرق الأوسط. وتشكّل جمعیة العلاقات العامة في الشرق
الأوسط المرجع الأبرز والمنظّمة المناسبة للأعضاء الذین یودّون تنمیة شبكة علاقاتھم وتعزیز معرفتھم ومھاراتھم المھنیة بینما یحصدون
التقدیر والتكریم عن إنجازاتھم التي یتمّ تسلیط الضوء علیھا بین نظرائھم.
حول الجامعة الكندیة دبي
الجامعة الكندیة بدبي، التي تأسست في عام 2006 ،ھي مؤسسة أكادیمیة علیا تقع في دبي، الإمارات العربیة المتحدة. تحتل الجامعة المرتبة
42 بشكل عام في المنطقة العربیة والتاسعة في دولة الإمارات العربیة المتحدة (وفقا لتصنیفات كواكواریلي سیموندس العالمیة للجامعات لعام
2021 ،(وتقدم مجموعة واسعة من البرامج الأكادیمیة على مستوى البكالوریوس والدراسات العلیا استنادا إلى المناھج الدراسیة الكندیة،
وھي بمثابة بوابة للطلاب لمتابعة التعلیم العالي والبحث وفرص العمل في كندا.