رئيس التحرير : محمد الملكاوي - 0795755033
آخر الأخبار

وھّاب یناقش أطروحتھ عن قصص سناء الشعلان

جوهرة العرب 

ناقش الباحث الجزائري (محمد وھّاب) في قسم
اللّغة العربیّة والأدب العربيّ في كلیّة الآداب واللّغات في جامعة مصطفى اسطنبوليّ
أطروحتھ للدكتوراه استكمالاً لمتطلبات الحصول على درجة الدّكتوراه في تخصّص
مناھج النّقد الحدیث، وھي تحمل عنوان "الرّؤیة والتّشكیل في المنجز القصصيّ لسناء
الشعلان".
وأشرف الأستاذ الدكتور الجزائري نور الدّین صدّار على ھذه الأطروحة النّقدیّة
الضّخمة التي تناولت بالدراسة والنّقد المنجز القصصيّ كاملاً لسناء الشعلان، في حین
تكوّنت لجنة المناقشة للأطروحة إلى جانب المشرف والمقرّر أ. د نور الدّین صدّار من
كلّ من: أ. د مصطفى شویرف رئیساً، وأ. د سنوسي شریط، و أ. د ناصر اسطمبول،
و أ. د قادة عقاق، و أ. د فتیحة العزوني.
وعن سبب اختیار المنجز القصصي للشعلان موضوعاً لھذه الأطروحة قال أ. د نور
الدّین صدّار: "إنّ أدب سناء الشعلان وخصوصاً أدبھا القصصي مادة إبداعیة طیعة
یوفر للباحث مرونة منھجیة تمكنھ من مقاربتھ بسھولة ویسر، كما أنّ أدبھا یحمل رؤى
عربیة وقومیة وإنسانیة تستجیب دراستھا ومقاربتھا وفق المنھج البنبويّ التكوینيّ الذي
تتبناه الأطروحة، ویتمیّز منجزھا القصصي بتماثل رؤیاھا للعالم مع البنیة التعبیریة
والنسق والتشكیل الفني، كما تعلق القارئ في المغرب العربي بشكل عام والجزائري
بشكل خاص بالأدب القصصي لسناء الشعلان، بوصفھ أدباً یحمل قضیة جوھریة، ھي
قضیة فلسطین، فضلاً عن أنّ العالم القصصي لسناء الشعلان یطرح كثیراً من الأسئلة
التي تغوص في الواقعيّ والنّفسيّ والفلسفيّ، تقتضي القراءة الحصیفة والفھم الدقیق
والتفسیر العمیق".
وتكوّنت الأطروحة من مقدّمة وأربعة فصول وخاتمة وعدّة ملاحق بعنوان: "بطاقة
فنیّة، وسناء الشعلان، ولوسیان غولدمان. وقد انعقد الفصل الأوّل تحت عنوان "القصة
القصیرة في كتابات سناء الشعلان ورؤیة العالم"، واحتوى على العناوین التّالیة: العالم
القصصي لسناء الشعلان، القصة القصیرة وبنیتھا السردیة، طبیعة الرؤیة ومكوناتھا في
عالم سناء الشعلان القصصي، القصة القصیرة ورؤیة العام.
في حین انعقد الفصل الثاني تحت عنوان "تمظھرات الرؤیة الإنسانیة في البنیة
السردیة "، واحتوى على العناوین التّالیة: الرؤیة الإنسانیة من خلال البنیة السردیة
لخطاب الحب والعشق، الرؤیة الإنسانیة من خلال البنیة السردیة للخطاب العجائبي
والغرائبي، الرؤیة الإنسانیة من خلال البنیة السردیة للخطاب العجائبي والغرائبي.
أمّا الفصل الثالث فجاء بعنوان " البنیة السردیة للخطاب المأساوي وتجلیات الرؤیة"،
وھو یحتوي على العناوین التالیة: فلسطین، وبنیة القصة القصیرة، البنیة السردیةخطاب القطع والحرمان وتجلیات الرؤیة، البنیة السردیة لخطاب الموت وتجلیات
الرؤیة.
وخُتمت الأطروحة بالفصل الرّابع الذي حمل عنوان "الرؤیة الثوریة وتشكیلات
البنیة السردیة " الذي احتوى على العناوین التالیة: مكونات الرؤیة الثوریة عند سناء
الشعلان، الرؤیة الثوریة من خلال البنیة السردیة لخطاب الرفض والمقاومة، الرؤیة
الثوریة من خلال البنیة السردیة لخطاب الرفض والمقاومة، لزومیة الرؤیة الثوریة
للرؤیة الإنسانیة والمأساویة، تشكیلات الشخصیة ومأساتھا في تداعي الرؤیة الثوریة.
وعن ھذه الأطروحة قال الباحث الجزائري (محمد وھّاب) جاء في ھذه
الأطروحة الموسومة بـ 'الرؤیة والتشكیل في المنجز القصصي لسناء الشعلان بحثُ
رؤیة القاصة للعالم، والكیفیة التي تشكّل بھا البناء السردي والتعبیر القصصي في
مدونتھا بفعل تلك الرؤیة. فكان التمھید بمكاشفة العالم القصصي لسناء الشعلان وتحري
خصوصیة كتابتھا في حقل القصة القصیرة مع بیان الخصوصیة الفنیة لھذا الجنس
وحصر طبیعة رؤیة القاصة ومكوناتھا فیھ. وافتراض ما جاز افتراضھ في شأنھا، ثم
محاولة فھم المنھج الحامل لمفھومي 'الرؤیة والتشكیل' وبیان ملاءمة المدونة للتطبیق.
وكانت الرؤیة الإنسانیة وبحث تمظھراتھا في البنیة السردیة وفي الأسلوب
وأدوات التعبیر من خلال خطابات، الحب والعشق، والأسطورة، والعجائبي والغرائبي
مع إقامة علاقة تماثلیة بین البنیة العمیقة الدالة بوصفھا البنیة التي تؤطر رؤیة المبدعة
للعالم، وبین البنیة السطحیة أو الشكل بوصفھ القابل.
ومثلھ كان بحث البنیة السردیة للخطاب المأساوي وتجلیات الرؤیة من خلال
خطابات: الحزن، والقطع والحرمان، والموت. وبحث الرؤیة الثوریة وتشكیلات البنیة
السردیة من خلال خطابات: الرفض والمقاومة، والثورة، والانتصار لــ، والوقوف
ضد، والتمرد. وكذا بحث لزومیة ھذه الرؤیة للرؤیتین الإنسانیة والمأساویة وما أنتجت
ھذه الظاھرة التي تنتھي إلى الرؤیة النواة المتحكمة في النسیج القصصي من تشكیلات
تعبیریة.
رابط مرافق للخبر:
https://www.youtube.com/watch?v=e6O8TrApk