آخر الأخبار

المجلس الثقافي البريطاني في قطر يطلق برنامج المهرجان البريطاني السابع احتفاءً بالتبادل الثقافي بين البلدين

 المجلس الثقافي البريطاني في قطر يطلق برنامج المهرجان البريطاني السابع احتفاءً بالتبادل الثقافي بين البلدين
جوهرة العرب




 

الدوحة، 21 نوفمبر 2022- كشف المجلس الثقافي البريطاني في قطر، والسفارة البريطانية بالتعاون مع المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، عن برنامج المهرجان البريطاني السابع في قطر، والذي يسلط الضوء من خلال فعالياته الثقافية وأنشطته المتنوعة على موضوع الرياضة من أجل الخير والعلاقات القوية والراسخة التي تربط بين المملكة المتحدة ودولة قطر.

وتحتضن المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا معظم فعاليات المهرجان الذي يُقام في الفترة بين 23 و29 نوفمبر، كما تستضيف حديقة متحف الفن الإسلامي عدداً من الأنشطة الأخرى.

ويفتتح المهرجان كل من سعادة السيد جون ويلكس سفير المملكة المتحدة لدى دولة قطر، وسعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي /كتارا/، والدكتور وسيم قطب، مدير المجلس الثقافي البريطاني في قطر.

ويهدف موضوع المهرجان الرئيسي لهذا العام الرياضة من أجل الخير، إلى تعزيز الاندماج الاجتماعي في كل المجتمعات، من خلال الرياضة والفنون، ويركز برنامج المهرجان على الشباب، حيث يشرك الجالية والمدارس البريطانية في قطر في التعريف بثقافة وقيم المملكة المتحدة المتعلقة بموضوع التنوع، كما يسعى أيضاً إلى تعزيز الوعي في قطر حول الخبرات البريطانية في القطاعات الرئيسية المرتبطة برؤية قطر الوطنية وأولويات التنمية.

ويُقام المهرجان البريطاني بالتوازي مع فعاليات البطولة العالمية الأبرز لكرة القدم في قطر، وسيتضمن بعض الأنشطة المرتبطة بالبطولة العالمية.

ويتضمن برنامج الفعاليات المميز لهذا العام الأنشطة التالية:

·       25-23 نوفمبر: عروض مختارة لمنسقي الأغاني- حيث تأخد جامز سوبرنوفا المستمعين في جولة افتراضية في المملكة المتحدة وتقدم أفضل المواهب الناشئة في مختلف أنواع الموسيقى.
·       29-23 نوفمبر:
o      معرض تصوير ضوئي يستخدم الرياضة والفن لتسليط الضوء على المواهب الشابة المتصلة بنبض الشارع.
o      إبداع لوحات جدارية في الحي الثقافي كتارا - حيث يمكن للشباب والمجتمعات من مختلف أنحاء العالم أن يشاركوا الفنانين البريطانيين والقطريين* في إبداع لوحات جدارية تحمل رسالة عن التنوع.
·       29-23 نوفمبر: مشروع رسم- حيث يقدم تيم فاينر عرضاً حياً يرسم فيه لوحات فنية للأشياء المحيطة به بالتعاون مع الفنانة القطرية خلود العلي.

·       29-23 نوفمبر: شوتنينج ستارز - فعالية لتدريب 10 شباب على التقاط الصور الضوئية لفعاليات الحدث الأيرز عالمياً في كرة القدم، ليتم عرض الصور الأفضل في معرض.

·       29-27 نوفمبر: زوو هيومانز، عروض حية خاصة برياضة الباركور في حديقة متحف الفن الإسلامي لتحفيز الناس على ممارسة مزيد من الأنشطة في الهواء الطلق.
·       29-27 نوفمبر: عرض فني تقدمه منسقة الأغاني كاتي أوين
 

وقال سعادة جوناثان ويلكس، سفير المملكة المتحدة لدى قطر: "يسعدنا أن ندعم النسخة السابعة من المهرجان البريطاني. إنه برنامج مميز في توقيت مميز في قطر، وهو طريقة للاحتفاء بثقافاتنا المتنوعة وتعزيز العلاقات المتبادلة بين بلدينا. ومن خلال موضوع "الرياضة من أجل الخير"، يهدف المهرجان إلى تعزيز الاندماج الاجتماعي، وتوفير فرص ابداعية للشباب، ومنح الجمهور الفرصة للمشاركة في التبادل الثقافي بين قطر والمملكة المتحدة ".

من جانبه قال سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي، المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا: "يسرنا في الحي الثقافي كتارا استضافة المهرجان البريطاني في قطر للمرة السابعة، وسنسعى بصفتنا شريكاً استراتيجياً لهذه الفعالية الثقافية المهمة إلى تسليط الضوء على أهمية الفن في تقريب المجتمعات. وندعو الجميع، صغاراً وكباراً، لزيارتنا والاستمتاع بجميع الفعاليات الفنية الرائعة التي يستضيفها، واكتشاف دور الرياضة كقوة من أجل الخير".

بدوره قال الدكتور وسيم قطب مدير المجلس الثقافي البريطاني في قطر: "يعدّ المهرجان البريطاني في قطر أحد أهم الفعاليات في أجندة المجلس الثقافي البريطاني في قطر. يحتفي المهرجان بالعلاقات الراسخة بين المملكة المتحدة وقطر، ويسلط الضوء على الثقافة البريطانية، ويخلق فرصاً جديدة للتبادل الثقافي"، وأضاف مدير المجلس الثقافي البريطاني في قطر: "يجسد موضوع هذا العام "الرياضة من أجل الخير" رؤية المجلس الثقافي البريطاني للسلام والاندماج الاجتماعي للمجتمعات المتنوعة من خلال الأنشطة الثقافية والرياضية. ونلتزم بمبادئ المساواة والتنوع والاندماج في الكثير من أعمالنا حول العالم في مختلف المجالات، بما في ذلك الفنون والتعليم والرياضة. وتسلط أنشطة المهرجان لهذا العام، كل منها بطريقته الخاصة وأسلوبه النابض بالحياة، الضوء على الدور الذي يمكن أن تلعبه الرياضة في تحقيق ذلك. وأدعو جميع العائلات والمقيمين ومحبي الرياضة والثقافة عموماً إلى الانضمام إلينا في هذه الفعالية".

مهرجان المملكة المتحدة يقام بالشراكة بين المجلس الثقافي البريطاني وحملة GREAT ويحظى بدعم عدد من المنظمات والمبادرات الشريكة هي: السفارة البريطانية في قطر، وكاتارا، وراديو كيو بي إس، والموقع الإلكتروني ILOVE Qatar.Net، وحكومة ويلز، وستريت تشايلد يونايتد، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، والتعليم فوق الجميع.

 
  •  المجلس الثقافي البريطاني في قطر يطلق برنامج المهرجان البريطاني السابع احتفاءً بالتبادل الثقافي بين البلدين
  •  المجلس الثقافي البريطاني في قطر يطلق برنامج المهرجان البريطاني السابع احتفاءً بالتبادل الثقافي بين البلدين