آخر الأخبار

"ربع قرن" تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية بمهرجان الشارقة القرائي للطفل

ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل
جوهرة العرب


استقطبت 1525 زائراً

"ربع قرن" تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية

بمهرجان الشارقة القرائي للطفل

 

قدمت مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، أكثر من 30 ورشة عمل إبداعية، اجتذبت من خلالها مايزيد على 1525مشارك ومشاركة من الأطفال والنشء في الأعمار من 6 إلى عاماً، من زائري منصتها التفاعلية في فعاليات النسخة الخامسة عشرة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، والذي نظمته هيئة الشارقة للكتاب، في مركز إكسبو الشارقة، خلال الفترة من 01 إلى 12مايو الجاري 2024.

 

وجاءت مشاركة مؤسسة ربع قرن في المهرجان، انطلاقاً من حرصها على تحفيز أجيال المستقبل على القراءة والبحث والمعرفة، وتنمية جوانب الحس الثقافي والإبداعي لديهم، والارتقاء بمخزونهم المعرفي في مختلف المجالات، بهدف تنشئة أجيال قادرة على الحوار البنّاء وإبداء الرأي وتقبل الآخر.

 

وشكّلت الورش النوعيّة التي قدمتها المؤسسة على مدار 12يوماً، مزيجاً بين الثقافة والفنون والمهارات الحياتية والترفيه، كان من أبرزها جلسات وورش قرائية لقصص مشوّقة في أجواء ترفيهية ممتعة ساعدت في تنمية الخيال الإبداعي للمشاركين مثل قصة" من مثل أمي"، و "مصنع الأحلام"، و "هند في مهمة فضائية"، تلاها ورش فنية منوّعة من وحي القصص المقروءة لتمكين المشاركين من صنع نماذج فنية إبداعية بخامات مختلفة.

 

كما تعرف المشاركون على أهمية الابتكار في تحقيق الاستدامة عبر ورشة "الغافة الذكية"، واستمتعوا أيضاً بتعلم طرق الكتابة بالخط العربي في ورشة "حروفيات"، وأتقنوا مهارات السرد القصصي بطريقة جاذبة في ورشة "الحكواتي"، إضافة إلى العديد من الألعاب التفاعلية.

وأتاحت ربع قرن لمشاركين فرصة خوض عالم الأداء المسرحي وتعلم بعض مهاراته في ورشة "صناعة الدمي"، التي أضافت مساحة حرة للإبداع في صنع دمى متفردة تعبر عن شخصيات قصصهم الابتكارية المستوحاة من خيالهم، بتقنيات فنية مختلفة، وذلك تحفيزاً للخيال وتعزيزاً للتواصل الفعّال، وكان المشاركون على موعد مع تعلم تقنيات الرسم على الماء في ورشة "فن الإيبرو"، إضافة إلى تعلم رسم الزخارف الإسلامية والأشكال الهندسية لإبراز ثقافتنا الإسلامية، وذلك في ورسم "الزخرفة الإسلامية والتلوين".

 

كما شملت منصة ربع قرن، باقة متفردة من الورش الإبداعية التي أقيمت بالتعاون مع مجلس إرثي للحرف المعاصرة منها صناعة أساور التلي، وفاصل كتاب باستخدام الخوص وجلد الإبل، وفي ورشة نبتة في كتاب تعرف المشاركون على فن كوكيداما الياباني الفريد من نوعه، والطرق الفنية والأدوات اللازمة لإنشاء عروض الحديقة المًعلّقة، هذا فضلاً عن ورشة "التلوين الصوتي" التي أكسبت المشاركين مهارات سرد قصة وتسجيلها بطريقة احترافية، وطرق تنفيذ المونتاج وإضافة المؤثرات الصوتية المناسبة للقصة.

 

حضور استثنائي

 

 

وكان لمنتسبي مؤسسات ربع قرن من "أطفال الشارقة، ناشئة الشارقة وسجايا فتيات الشارقة" حضور استثنائي ودور بارز أثرى فعاليات منصة ربع قرن في المهرجان، وذلك عبر ما قدموه من ورش تفاعلية جاذبة للأطفال والنشء، فضلاً عن مشاركتهم في جلسة نادي الكتاب والورش التدريبية المتخصصة بمنصة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين والتعرف على مهارات الكتابة الإبداعية.

 

فوز مستحق

وحصد منتسبو ربع قرن نصيب الأسد في بعض المسابقات التي نظمتها هيئة الشارقة للكتاب ضمن فعاليات المهرجان، حيث فاز حامد أحمد الحفيتي المنتسب لمركز ناشئة دبا الحصن بالمركز الأول، في مسابقة فارس الشعر "الفئة الثانية"، وفي جائزة الشارقة لرسوم كتب الطفل فازت جوري حمد المازمي المنتسبية لمركز الطفل بالقرائن بالمركز الأول، ولطيفة حمدان الكتبي المنتسبة لمركز الطفل بمليحة بالمركز الثاني، وحصدت منيرة محمد سالم الكتبي المنتسبة لمركز الطفل بالثميد، المركز الثالث ضمن الفئة العمرية من 12 إلى 15 سنة


  • ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل
  • ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل
  • ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل
  • ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل
  • ربع قرن تحفز أجيال المستقبل على القراءة والمعرفة في ورش إبداعية  بمهرجان الشارقة القرائي للطفل